منتدى ثقافي - تعليمي - اجتماعي


    القرنيات الاصطناعية أمل جديد للمكفوفين

    شاطر

    xina

    عدد المساهمات : 14
    تاريخ التسجيل : 16/09/2010

    القرنيات الاصطناعية أمل جديد للمكفوفين

    مُساهمة  xina في الإثنين سبتمبر 27, 2010 1:20 pm

    القرنيات الاصطناعية أمل جديد للمكفوفين
    استخدم علماء في كندا والسويد قرنيات صناعية منتجة في المختبر لاستعادة البصر لدى المرضى في تجربة اكلينيكية (سريرية) محدودة ليظهروا للمرة الاولى ان بوسعهم المساعدة في علاج نسيج العين التالف.

    وقال العلماء الذين نشروا بحثهم في دورية ساينس ترانسليشنال ميديسن جورنال ان نتائج بحثهم تمنح الامل لملايين الاشخاص الذين يفقدون البصر سنويا بسبب قلة المتبرعين بالقرنيات على مستوى العالم.

    وقالت ماي جريفيث من معهد الابحاث الطبية في أوتاوا التي أشرفت على الدراسة "هذه الدراسة.. هي الاولى التي تظهر ان القرنية المنتجة صناعيا يمكن أن تلتئم مع العين البشرية وتحفز على تكوين الانسجة".

    وأضافت "مع اجراء مزيد من الابحاث يمكن لهذا النهج أن يساعد في اعادة الابصار لملايين الاشخاص الذين ينتظرون التبرع بقرنيات بشرية".

    ورغم ان القرنية يمكن أن تتلف بسهولة بسبب التعرض لاصابة أو العدوى الا انه يمكن استخدام قرنيات بشرية مكانها لاستعادة البصر وان كان ذلك يعتمد على وجود متبرعين باستمرار.

    وقام فريق يقوده جريفث وبير فاجرهولم أستاذ طب العيون وجراح العيون في جامعة لينكوبنج في السويد بإجراء الدراسة بإزالة أنسجة تالفة من قرنيات عشرة مرضى وزرعوا مكانها قرنيات صناعية تشبه القرنيات البشرية.

    واستخدم العلماء لهذه العملية كولاجين بشري (مُصنع) وهو مادة مصنعة في المعمل لتحاكي النسيج البشري تم الحصول عليها من شركة فيبروجين للتكنولوجيا الحيوية في سان فرانسيسكو.

    وجرت متابعة المرضى لمدة عامين بعد الجراحة. ووجد الباحثون في نهاية المطاف ان خلايا وأعصاب تسعة من عشرة مرضى نمت مجددا بالكامل والتصقت بالمادة المزروعة لتصبح نوعا من القرنية "المُصنعة" بما يشبه نسيج العين الطبيعي الصحي وتؤدي وظيفته.

    وقال الباحثون ان القرنيات المصنعة أصبحت حساسة للمس وبدأت العيون التي خضعت للعلاج تفرز دموعا طبيعية. وتحسنت القدرة على الابصار في ستة من بين المرضى العشرة.

    وبعد تزويد المرضى أيضا بعدسات لاصقة -وهو أمر طبيعي بعد زرع القرنيات- أصبحت قدرتهم على الابصار تساوي قدرة المرضى الذين أجروا عمليات زرع قرنية بشرية عادية.

    وقال فاجرهولم "النتائج مشجعة الى حد كبير وهناك امكانيات عظيمة".

    ويؤثر فقدان الابصار بسبب تلف القرنية أو الاصابات على أكثر من عشرة ملايين شخص سنويا ولكن قلة الحصول على متبرعين بالقرنيات يحد من عمليات الزرع وخاصة في الدول الفقيرة.

    وقال فاجرهولم ان المرضى في هذه التجربة لم يواجهوا مشاكل تتعلق برفض القرنية المزروعة ولم يحتاجوا الى تعاطي عقاقير لفترة طويلة لتثبيط المناعة لمساعدة أجسامهم على عدم رفض القرنيات المزروعة.

    رو
    يترز




      الوقت/التاريخ الآن هو الخميس ديسمبر 14, 2017 11:57 am