منتدى ثقافي - تعليمي - اجتماعي


    محرضات الصداع

    شاطر
    avatar
    فوزي أحمد
    Admin

    عدد المساهمات : 370
    تاريخ التسجيل : 06/03/2010
    العمر : 45
    الموقع : صافيتا

    محرضات الصداع

    مُساهمة  فوزي أحمد في الخميس مارس 10, 2011 1:32 pm


    يعتبر الصداع من الأعراض المزعجة للمريض ولعل أسبابه المجهولة هي ما يزيد الأمر تعقيداً, لذا تم جمع بعض أهم الأسباب المؤدية لحدوث الصداع
    رئيسك في العمل
    نعم قد يسبب رئيسك في العمل لك الصداع. أي شيء يزيد من توترك و إجهادك قد يجعلك أكثر عرضة للصداع التوتري و الشقيقة
    إذ .يعتقد أن الصداع التوتري قد ينشأ عن زيادة في حساسية السبل العصبية الناقلة لإشارات الألم في الدماغ بينما الشقيقة تنتج عن تغيرات في الدماغ نفسه.خلال الشقيقة تحرض إشارات من الدماغ تحرر بعض النواقل العصبية و التي تسبب تغيرات في توسعات الأوعية.
    كما أن هذه الإشارات تحرض نوعا من العملية الالتهابية في الدماغ و هذا قد يؤدي إلى الشقيقة

    الطقس الدافئ
    عندما ترتفع درجات الحرارة ترتفع أيضا إمكانية الإصابة بالشقيقة أو الأنواع الأخرى الشديدة من الصداع
    في دراسة حديثة وجد أن خطر حدوث الصداع يزداد بنسبة 7,5% مع كل ارتفاع لدرجة الحرارة مقداره تسع درجات على مقياس فهرنهايت(حوالي خمس درجات مئوية).إن الضغط الجوي المنخفض الذي يسبق تشكل المنخفض و حدوث المطر قد تم ربطه بحدوث زيادة طفيفة في حدوث أنواع من الصداع غير الشقيقة

    الروائح القوية :
    إن الروائح القوية و حتى الطيبة منها تحرض الشقيقة عند العديد من الناس.إن سبب حدوث ذلك غير واضح و لكن يبدو أن هذه الروائح قد تحرض الجهاز العصبي
    .أكثر الروائح المسببة هي الدهانات, الغبار, العطور, بعض أنواع الزهور


    أدوات ربط و تصفيف الشعر
    إن طريقة تصفيف الشعر قد تجعل الرأس يرن (تسبب صداعا).إن تصفيفة ذيل الفرس (ربط الشعر للخلف) قد تسبب حدوث شد في النسيج الضام في الفروة ما يؤدي إلى حدوث الصداع
    قد يؤدي حزام الشعر,الجدائل,القبعات الضيقة إلى نفس النتيجة
    إذا كان الصداع نتيجة لما سبق فإن إسبال الشعر للأسفل سوف يريح الشخص من الأعراض بسرعة .


    الجهد :
    التمارين القوية بما فيها ممارسة الجنس يمكن أن تؤدي إلى صداع الجهد. حيث تسبب التمارين الجسدية القوية إنتباجا في الأوعية الدموية في كل من الرأس و العنق و الفروة و بالتالي ارتفاع الضغط فيها.
    مثال ذلك صداع (jogger ) و صداع الجنس.و يكون احتمال حدوثها أكبر عند الأشخاص المعرضين لحدوث الشقيقة .


    الوضعية الخاطئة في الجلوس :
    ليس من الضروري أن تقوم بأعمال شاقة حتى ترهق رأسك و عضلات رقبتك, فالتمدد على الأريكة قد يتكفل بذلك.
    توجد العديد من الوضعيات السيئة و التي قد تسبب صداعا للرأس منها إحناء الظهر و الجلوس على كرسي لا تحوي على دعامة للظهر و التحديق بشيء عال أو منخفض جدا و حضن الهاتف بين الأذن و الكتف.
    إذا كان لديك صداع توتري متكرر فانتبه إلى مساحة المكان الذي تعمل فيه (حرية تحركك و وجود الضجيج)


    الجبنة :
    تعتبر الجبنة المعتقة أحد أهم محرضات الشقيقة و تشمل عدة أنواع مثل جبنه الشيدر و الجبنة الزرقاء و الموزاريلا .و المادة المتهمة في الجبنة هي مادة التيرامين و التي تتشكل نتيجة تحطم أنواع معينة من البروتين .و بالتالي كلما زاد عمر الطعام و مدة تخزينه كلما زادت مادة التيرامين فيه .


    النبيذ الأحمر
    يحتوي النبيذ الأحمر على التيرامين و الذي يوجد في بعض المشروبات الأخرى أيضا. و كون الكحول يزيد من التروية الدموية للدماغ فإن هذا يزيد الحالة سوءا.


    اللحوم الباردة :
    اللحوم المعالجة مثل اللحوم الباردة متهمة بتحريض الصداع بطريقتين. فهي تحتوي على مادة التيرامين و بعض المواد الحافظة و التي تضاف إليها مثل النترات و النتريت.و على ما يبدو فإن هذه الإضافات الغذائية تزيد من التروية الدموية للدماغ .إن الصداع الناجم عن المواد السابقة يكون عادة ثنائي الجانب (على عكس صداع الشقيقة الكلاسيكي و الذي يكون غالبا أحادي الجانب) .


    تفويت وجبة طعام :
    صداع الجوع لا يكون واضحا دائما.إذا نسيت تناول وجبة معينة فإنك قد تصاب بالصداع حتى قبل أن تشعر بالجوع .و السبب وراء ذلك هو انخفاض سكر الدم.
    و لا يجوز معالجة ذلك بتناول قطعة من الحلوة لأن الحلويات تسبب ارتفاع سكر الدم بشكل شوكة ليعود و ينخفض بشكل أشد .


    التدخين :
    يعتبر التدخين محرضا للصداع و ليس فقط عند المدخنين. التدخين السلبي يحتوي على النيكوتين و الذي يسبب تضيق أوعية الدماغ.
    التوقف عن التدخين أو تخفيض التعرض للدخان الناجم عنه يبدو أنه مفيد يشكل خاص لمرضى الصداع العنقودي.و هو عبارة عن صداع شديد أحادي الجانب يحدث في مجموعات الكافئين
    عند الناس المعرضين للإصابة بالصداع فإن الكافيين تنتمي لمجموعة (لا أستطيع العيش بدونه لا أستطيع العيش بدونه) .
    و تكون مفيدة بكميات معتدلة و هي في الواقع تدخل في تركيب الكثير من أدوية الصداع. و لكن الشرب المستمر لكميات من القهوة قد يسبب الصداع.و إذا كنت مدمنا على شرب القهوة فإن الانقطاع المفاجئ سيزيد الأمور سوءا.الانقطاع عن شرب القهوة يعتبر أيضا محرضا للصداع .


    معالجة الصداع
    تحديد العامل المحرض(المسبب) :
    إذا تمكنت من تحديد أسباب صداعك فمن الممكن أن توقفه حتى قبل أن يبدأ.الطريقة الأفضل لتحقيق ذلك هو عبر (مذكرات الصداع) و دون فيها قائمة يومية للأطعمة التي تناولتها و الأحداث المرهقة و تغيرات الطقس و الأعمال الجسدية التي قمت بها.و كلما أصابك الصداع سجل وقت بدايته و نهايته.هذا سيساعدك على إيجاد نموذج محدد لصداعك و بالتالي محاولة تجنبه .


    ضبط توترك :
    العديد من الناس قادرون على التعامل مع الشقيقة أو الصداع التوتري من خلال إستراتيجية تخفيض التوتر لديهم .على الرغم من أن أنك لا تستطيع التحكم بالأحداث المقلقة التي تواجهها في حياتك فإنك تستطيع تغيير استجابتك نحوها.قد يكون عليك تجربة تقنيات مثل التأمل أو المساج أو الإبر الصينية و تحديد ما يناسبك منها .


    تمديد الأرجل :
    التمارين المعتدلة تريح أعراض الصداع بشكل قوي. المشي خيار جيد لأنه يشكل خط دفاع ضد الصداع التوتري.عندما تمشي فإن أرجحة الذراعين تعمل على إرخاء عضلات الرقبة و الكتفين و بالتالي فإن حل هذه العقدة يؤدي إلى تخفيض تأثيرها في حدوث الصداع التوتري


    تناول طعامك بانتظام :
    إن تناول وجبات متوازنة غذائيا خلال اليوم يعمل على إبقاء سكر الدم ثابتا و بالتالي عدم الإصابة بصداع الجوع.
    الوجبات المثالية هي التي تجمع بين البروتين و الكاربوهيدرات المتعددة مثل زبدة الفستق مع الخبز المصنوع من الحبوب أو صدر الدجاج مع الرز الأسمر.من المهم أيضا شرب كميات كافية من السوائل لأن التجفاف يعتبر أحد محرضات الصداع.


    المعالجة الفيزيائية :
    تشمل المعالجة الفيزيائية كلا من التمارين و تقنيات تخفيض الألم و تحسين قدرة و مجال الحركة.عند الأشخاص الذين يعانون من الصداع التوتري فإن المعالجة الفيزيائية تقوي عضلات الرقبة و بالتالي إتباع سلوك جديد يؤدي لوضعية أفضل للجسم


    الأدوية :
    مضادات الالتهاب غير الستيروئيدية مثل الأسبرين و الإيبوبروفين فعالة ضد العديد أنواع الصداع. و لكن يجب تجنب التناول المستمر لهذه الأدوية لأن زيادتها تؤدي لحدوث الصداع أو الصداع الارتدادي(و هو صداع يعود حالما يتم التوقف عن تناول المسكنات)
    في حال تكرر الصداع و خاصة الشقيقة اسأل الطبيب عن الأدوية التي قد تقي من حدوثه .


    متى يجب رؤية الطبيب ؟؟
    يجب استشارة الطبيب عند وجود صداع شديد يحدث لأول مرة أو صداع استمر لأكثر من يومين
    كما يجب إعلام عناصر الخدمات الصحية بوجود أي تغير في نمط الصداع (كوجود محرض جديد للصداع)
    إذا ترافق الصداع مع شلل ,تخليط, حمى, صلابة في الرقبة اطلب الإسعاف الطبي بسرعة .

      الوقت/التاريخ الآن هو الخميس ديسمبر 14, 2017 12:00 pm